مارك زوكربيرج يشعر بالقلق إزاء شعبية TikTok

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

يشعر مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، بالقلق إزاء شعبية تطبيق TikTok ونفوذه الثقافي بين المراهقين، وذلك وفقًا لمقطع صوتي مسرب من اجتماع مارك زوكربيرج في شهر يوليو مع موظفيه.

وتكشف جلسة الأسئلة والأجوبة عن مخاوف مارك الحالية، بما في ذلك توقعه القتال مع المرشحة الرئاسية إليزابيث وارين، التي لديها خطط لتفكيك شركات التكنولوجيا العملاقة المنخرطة في ممارسات منافية للمنافسة.

كما يظهر المقطع الصوتي المسرب أيضًا أن هناك شركة تقنية أخرى تتخوف منها فيسبوك وجاهزة لمحاربتها.

ويثبت ذلك أن عملاقة التواصل الاجتماعي لا تخشى الانخراط في هذه الممارسات المنافية للمنافسة، وأنها لن تتوقف عن استنساخ كل ميزة من ميزات كل تطبيق اجتماعي مشهور.

وبعد استنساخ تطبيق سناب شات بالكامل، فإن فيسبوك تضع تركيزها منذ فترة طويلة على تطبيق TikTok، وتطارد الشركة الآن تطبيق مشاركة الفيديو في محاولة لمكافحة شعبيته.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وأصدرت شركة فيسبوك أول تطبيق منافس لتطبيق TikTok المسمى لاسو Lasso في شهر نوفمبر من العام الماضي.

ويتحدث مارك زوكربيرج في اجتماع يوليو المسرب عن كيفية إطلاقه للتطبيق الجديد في المكسيك – حيث لا يتمتع TikTok بشهرة – لاختباره وتحسينه ثم إطلاقه في المناطق التي تمكن TikTok من أن يحصد شعبية ضمنها.

ويعتقد الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك أن هناك وقتًا لمعرفة ما يجب فعله حيال منافسيه، موضحًا وجود عدد من الطرق للمنافسة بشكل أفضل مع الشركة الصينية ByteDance، المطورة لتطبيق مشاركة الفيديو TikTok.

ولدى TikTok أكثر من 80 مليون مشترك في الولايات المتحدة، وأكثر من 800 مليون مشترك في جميع أنحاء العالم، وتصف ByteDance نفسها بأنها الوجهة الرائدة لمقاطع الفيديو المحمولة القصيرة.

ويعترف زوكربيرج في التسجيل المسرب بأن الشركة الصينية تبلي بلاء حسناً في جميع أنحاء العالم، إذ يمتلك TikTok شعبية كبيرة في الولايات المتحدة، وينمو بسرعة في الهند.

ويعتقد مارك أن TikTok منافس شرس لإنستاجرام في الهند من حيث الحجم، وقارن بينه وبين علامة التبويب استكشاف (Explore Tab) ضمن إنستاجرام، لكنه قال: إنه ما يزال هناك مجال للتحسين.

ويضيف الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك كيف تتخذ الشركة عددًا من الخطوات لاستخدام شعبية إنستاجرام في محاربة TikTok، وذلك من خلال التركيز على القصص في علامة التبويب استكشاف.

وقال مارك زوكربيرج: نحن نتبع عددًا من الطرق مع إنستاجرام، بما في ذلك التركيز بشكل أكبر على علامة التبويب استكشاف، والتي أصبحت الطريقة الأساسية التي يستهلك بها الأشخاص المحتوى على إنستاجرام، بالإضافة إلى عدة أشياء أخرى هناك.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

أخبار ذات صلة

0 تعليق